محافظ حضرموت يهدد باستقالة في حال استمرار تجاوز صلاحيات السلطة ودعوات شعبية لمظاهرات رافضة للاستقالة ومؤيدة لسياسة قيادة المحافظة

هدد محافظ حضرموت اللواء الركن احمد سعيد بن بريك بتقديم استقالته من منصبه في حال استمرت الشخصيات الحاقدة على حضرموت وأهلها والرافضة لحصول حضرموت على حقوقها من ثرواتها ومواردها التي نهبت منذ أكثر من 25 عام .

وأشعلت بعد زيارة وزير النفط والمعادن المهندس سيف شريف الى شركة المسيلة لاستكشاف وإنتاج البترول ” بترومسيلة” أزمة بعد زيارة غير منسق لها مع السلطة المحلية بالمحافظة .

وعلم موقع نبأ حضرموت أن اجتماعاً استثنائياً يعقد في المكلا للوقوف أمام تجاوزات وزير النفط ومن يفكر من وزراء آخرين بتجاوز حضور السلطة المحلية التي انتزعت لحضرموت أمنها واستقرارها وطهرتها من عناصر الإرهاب وكانت صامدة في الميدان بالمقارنة مع وزراء كانوا خارج المحافظة والوطن بشكل عام.

وقال مصدر خاص لنبأ حضرموت أن ثمة بيان مهم من المتوقع أن يصدر خلال الساعات القادمة بخصوص هذه التطورات والتي ستقول فيه حضرموت كلمتها ضد هوامير الفيد والنهب الذين يحسدون حضرموت على ماهي فيه من استقرار وتنمية.

هذا واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالدعوة لرفض زيارات وزراء حكومة بن دغر دون التنسيق مع السلطة وطالبت بوضع حد لهذا التعدي والاستهتار داعية قيادة حضرموت إلى العدول عن الاستقالة والاستمرار في قيادة عربة حضرموت نحو البناء والنماء، فيما انطلقت دعوات شعبية بتنظيم مظاهرات رافضة للاستقالة ومؤيدة لاستمرار قيادة السلطة في إدارة المحافظة في هذه المرحلة الفارقة.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    تسجيل الدخول